اخبار لبنان

لبنان : السجن 13 عاما مع الأشغال الشاقة على الوزير السابق ميشال سماحة

اصدرت السلطات القضائية اللبنانية حكما يقضي بالسجن 13 عاما مع الأشغال الشاقة بحق الوزير الأسبق ميشال سماحة بتهمة التخطيط لتنفيذ عمليات ارهابية.

وفي يناير الماضي، قررت محكمة عسكرية إطلاق سراحه بكفالة أثناء إعادة محاكمته.
وأصدرت محكمة التمييز حكمها النهائي بسجن الوزير الأسبق 13 عاما مع الأشغال الشاقة، وتجريده من حقوقه المدنية.

وفور صدور الحكم علّق رئيس الحكومة السابق، سعد الحريري، عبر “تويتر”، قائلاً: ” الإرهابي سماحة يعود اليوم إلى السجن وهو المكان الطبيعي لكل من يخطط لقتل الأبرياء وجر لبنان إلى الفتنة والاقتتال الأهلي”، وأضاف الحريري: “يثبت الحكم على سماحة أن المتابعة القضائية والشفافية مع الرأي العام هي الطريق الصحيح للعدالة بعيداً عن المزايدات والتصرفات السياسية الهوجاء”.

من جهته، غرد وزير الداخلية نهاد المشنوق عبر تويتر، معتبراً أن “حكم محكمة التمييز العسكرية يؤكد صحة ثقتنا برئيس المحكمة والأعضاء”.

وألقي القبض على سماحة عام 2012 من قبل فرع من الأجهزة الأمنية يعرف بقربه من الفصائل المعارضة لسوريا. وآنذاك قالت أسرته إن احتجازه سياسي.
وحكم على سماحة في البداية بالسجن أربع أعوام ونصف عام 2015 ولكن الحكم أُبطل وتقررت إعادة محاكمته.
وأقر سماحة في المحاكمة بنقل متفجرات ولكنه قال إنه ضحية مكيدة، حسبما قالت فرانس برس.

قد يعجبك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى