اخبار الاردن

طقس العرب: ديسمبر يستمر بدون منخفضات شتوية في الاردن

قال خبراء الطقس و الارصاد في مركز طقس العرب الاقليمي للتنبؤات الجوية في تقرير عن احوال الطقس في الاردن أن شهر ديسمبر الحالي , كانون الاول, انقضى النصف الاول منه بدون حدوث منخفضات شتوية, ليسحل اداء مطري ضعيف وسط درجات حرارة باردة ليلاً وصلت حتى 3-4 درجات مئوية.

وقال التقرير الصادر عن المركز, أن بداية الشهر الحالي كانت ماطرة مع الأيام الأولى، حيث استقبلت مرتفعات المملكة قرابة 20 مليمتر من الأمطار، لكن أمطار الخير لم تدم طويلاً، إذ تعرّضت المملكة لاحقاً إلى كتلة هوائية شديدة البرودة وجافة عملت على سيادة أجواء باردة نهاراً وبشكل “قارس” ليلاً إذ لامست الصغرى حاجز الصفر المئوي في أكثر من ليلة، وتدنت إلى -7.5 مئوية في منطقة مطار الملكة علياء الدولي، في رقم “قياسي” نسبةً لهذا الوقت من العام.

وبحسب التقرير فقد تأثرت المملكة قُبيل انتصاف الشهر، بامتداد لمنخفض جوي وكتلة هوائية باردة ورطبة، عمل على هطول أمطار خفيفة في المملكة، وعودة الرطوبة إلى الأجواء بعد انتهاء تأثير “الشرقية”، ولم يجلب إلى محطات المملكة الزراعية أي كميات تُذكر من الأمطار.

واشار التقرير إلى أن المركز قد ذكر في توقعاته الشهرية إضافة إلى الموسمية، إلى أن الشهر الحالي سيتميز ببرودته الكبيرة لا سيّما مع ساعات الليل وسط تأثير “متكرر” لموجات “باردة” تجلب الصقيع، مع كميات أمطار دون مُعدلاتها العامة إجمالاً.

نظرة نحو النصف الثاني من الشهر
وقال خبراء المركز أن الخرائط الجوية لا تزال متوسطة وبعيدة المدى “تُحاكي” التوقعات الشهرية والموسمية (قبل أسبوعين من تاريخه)، مع عدم نجاح “أغلب” المنخفضات الجوية والكتل الهوائية الباردة في الوصول من شرق أوروبا، أحد أهم مصادر الكتل الهوائية الباردة لمنطقة الحوض الشرقي للبحر المتوسط، وكذلك الحال من وسط البحر الأبيض المتوسط، بالوصول إلى المنطقة، بفعل تأثرها بمرتفع جوي قوي بشكل “لا يسمح” بدوان الكتل الهوائية الباردة والرطبة من حوله باتجاهنا.

واشار التقرير إلى أن الفعاليات الجوية ستقتصر خلال الأسبوع الثالث من الشهر، على “امتداد” لمنخفضات جوية وكتل هوائية باردة ورطبة ستقبع إلى الشمال من مصر، وستجلب زخات متفرقة من المطر إلى شمال وربما وسط المملكة، مع غياب “حقيقي” لكميات أمطار “هامة” ضمن هذه الفترة.

واوضح التقرير إلى أن الأنظار تتجة إلى الفترة بين 24-27 من الشهر الجاري، والتي قد تُفرز “موجة باردة” جديدة، ستكون في الغالب جافة، مع ارتفاع فرص تشكّل الصقيع ووصول درجات الحرارة “الصغرى” إلى الصفر المئوي أو أقل في عمان والمدن الأردنية.

ونوه التقرير إلى أنه ومع الأيام الأخيرة من الشهر، ترتفع فرص تأثر المملكة بمنخفضات جوية مُرفقة بكتل هوائية باردة، ربما تجلب إلى البلاد أمطاراً “هامة” واسعة النطاق بمشيئة الله إضافة إلى تدني درجات الحرارة عن مُعدلاتها المُعتادة بشكل كبير.

قد يعجبك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى