منوعات

مراهقة تدعي تعرضها للإغتصاب في دبي.. ليتبين أنها تمارس الرذيلة

أبلغت مراهقة عربية فى العقد الثانى من العمر, السلطات الامنية في امارة دبي بدولة الامارات العربية المتحدة, بتعرضها للاغتصاب من قبل 3 أشخاص.

وقالت الفتاة، البالغة من العمر 15 عاما, لشرطة القصيص في دبي , أنّ ثلاثة أشخاص أعمارهم بين 14 و15 و30 عامًا تناوبوا على اغتصابها.

غير ان تقرير الطبيب الشرعي كشف أنّ الفحوصات الطبية أثبتت أنّ الفتاة فاقدة عذريتها منذ زمن.

وتبين من خلال التحقيقات التي أجرتها الشرطة، أنّ الفتاة اتفقت مسبقًا مع الشباب الثلاثة على ممارسة الرذيلة معهم، مقابل مبلغ من المال وقدره (2000 درهم إماراتي) وهاتف “آيفون”.

وبحسب التحقيق، فأن الشباب اختلفوا على المبلغ مع الفتاة، عقب ممارسة الرذيلة معها برضاها، مما أثار غضبها وجعلها تهدّدهم بالابلاغ انهم اعتدوا عليها جنسيا، غير أنهم لم يلقوا لها بالاً، فقامت فعلاً بتنفيذ تهديدها.

وتمت إحالة القضية إلى النيابة العامة، وتوجيه تهمة ممارسة الرذيلة إلى الفتاة، وبحكم قاصرة فقررت النيابة إيداعها في دار للفتيات.

ومن جانبه رفص والد الفتاة المثول أمام المركز لشعوره بالعار حسبما ذكرت الأم.

قد يعجبك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى