اخبار الكويت

الكويت: عملية عاصفة الحزم تهدف لاستئناف الحوار بين الاطراف السياسية في اليمن

قالت السلطات الكويتية اليوم الثلاثاء, ان عملية عاصفة الحزم التي تقودها المملكة العربية السعودية في اليمن تهدف الى عودة جميع الاطراف السياسية الى طاولة الحوار.
قال وزير الخارجية الكويتي، صباح خالد الحمد الصباح، إن هدف عاصفة الحزم، هو إرجاع الأمور إلى مسارها الصحيح، وعودة اليمينين إلى طاولة الحوار بمسافة واحدة.

وأضاف الصباح، خلال مؤتمر صحافي عُقد عقب اختتام مؤتمر المانحين الثالث لدعم الشعب السوري، في الكويت، الثلاثاء، “هذا ما نؤكد ونركز عليه، خصوصا أن الشعب اليمني اتفق على المبادرة الخليجية التي أقرت من قبل الجامعة العربية ومجلس الأمن، وأصبحت في خطواتها النهائية”.

وتابع “نحن نتمسك بالحل السلمي في اليمن، والعودة إلى الحوار، واستكمال ما جرى الاتفاق عليه”.

ومضى الصباح قائلا: “استطاع أشقاؤنا في اليمن عبر قنوات دستورية، أن يعينوا رئيسا، وأن تشكل أطياف الشعب اليمني حوارا شاملا جرى الاتفاق على مخرجاته”.

وزاد بالقول: “تشرفت أن أكون على رأس وفد خليجي في صنعاء للاحتفال بالمخرجات، حيث صيغ الدستور ولم يتبق إلا خطوتين للمبادرة الخليجية، وهي انتخاب الرئيس والبرلمان، ثم شهدنا تطورات الوضع، ورأينا أن هناك فئة تحاول التغيير بالقوة، وهذا أمر خطير”.

وتشارك الكويت في العملية العسكرية المستمرة لليوم السادس على التوالي، حيث تواصل طائرات تحالف عربي إسلامي، تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية تابعة للحوثيين في اليمن، ضمن عملية أسمتها “عاصفة الحزم”.

قد يعجبك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى